-->

ad below the top menu

recent

آخر الأخبار

recent

Change Header Style

recent
جاري التحميل ...
recent

الدليل العملي لمشروع المؤسسة المندمج - مشروع الحياة المدرسية-

  الدليل العملي لمشروع المؤسسة المندمج - مشروع الحياة المدرسية-

 أكتوبر 2021 .

الدليل العملي لمشروع المؤسسة المندمج - مشروع الحياة المدرسية-

  الدليل العملي المبسط الذي يهم مشروع المؤسسة المندمج - م الحياة المدرسية-

تقديم

إن هذا الدليل العملي المبسط تم إنجازه باستحضار توجهات الرؤية الاستراتيجية من أجل مدرسة ِالإنصافِ والجودةِ والارتقاءِ ''2015 - 2030''، وانطلاقا من مشاريع القانون الإطار51.17 ، ولاسيما المشروع العاشر المتعلق بشق الارتقاء بالحياةِ المدرسية.ِ حيث استثمر هذا الدليل مجمل إنجازاتِ مشروعِ المؤسسةِ المندمج، وما راكمه من خبرات في إطار مكون النموذجِ المندمجِ الذي يروم الارتقاء بمؤسساتِ التعليمِ الثانوي ((أنموذج ثانوية التحدّي)). 

    هذا الدليل العمليّ المتعلق بمشروع المؤسسة المندمج يعد وثيقة منهجية أساسية مكملة للدليلِ المرجعي. وهو معد بشكل مدقق لفائدة جميع الفاعلين بالمؤسسات التعليمية بغية تمكينهم من تخطيطِ مشاريعهمْ وتدبيرها وذلك بالارتكاز على الخطوات المنهجية قصد بلورة المشروع، ولهذا يشكل الدليل العملي جزءا مهما من حقيبةٍ تضمُّ ثلاثة أجزاءٍ لبلورةِ مشروعِ المؤسسةِ المندمج:

- الجزء الأول يشكله أساسا الدليلُ المرجعيّ الذي يتناول الإطار المفاهيمي والمنهجي وكذا التنظيمي منه.. 

جزءٌ ثانٍ يشكله الدليل العمليّ الحاليّ الذي يقدم منهجيةَ المشروعِ بشكل دقيق وآليات تنزيله وكذا مهام المنخرطين فيه.

 - جزءٌ ثالثٌ مخصصٌ فقط لأدواتِ العملِ من تصاميم وخطط، إضافة إلى مجمل أدوات التخطيط والتدبيرِ والتتبعِ والتقويمِ .

 

وكل هذه الأجزاء تتكاملُ مع الدلائل الأخرى المذكورة سلفا في إرساءِ مشروعِ المؤسسة المندمج، وهي تعد في مجملِها ثمرة جهدٍ جماعيّ سواء على مستوى التصورِ والتنريل أو على مستوى التقويم.

 

وقد صمم الدليل العملي النهائي وفق المراحل والخطوات المنهجية المعتمدة في مشروع المؤسسة المندمج، و تتمثل أساسا فيما يأتي: 

- الخطوة الأولى: ترتكز على تدبير انطلاق عمليات إعداد المشروع، إضافة إلى تحيين هيئاتِ التدبيرِ بالمؤسسةِ وتفعيلِها. 

- الخطوة الثانية: ترتكز على تشخيص وضعيةِ المؤسسة وتحليل معطياتِ محيطها الداخلي والخارجي على حد سواء. .

الخطوة الثالثة: هي خطوة التوافق على رؤية محليةٍ معينة، ومع تحديد الأولويات، وترجمتها إلى أهدافٍ قابلة للتحقق.

 - الخطوة الرابعة: هي خطوة تخطيط مجملِ عملياتِ المشروعِ بناءً على ترجمةِ الرؤيةِ المحليّةِ ومجمل الأولويات إلى أهدافٍ توجه تخطيط العمليات، وتحديد جميع المؤشرات، وتقدير الكلفة الإجمالية للتمويل ومصادره المرتقبة. 

- الخطوة الخامسة: هي خطوة ضبط تنزيلِ المشروع بالشكل الصحيح وكذا تدبير التتبع والتقويم لتصويبِ ما يحتاج إلى تصويب أو استدراك. 

- الخطوة السادسة: هي خطوة تدبيرِ استثمار حصيلة المشروع المنتهي بغية الانتقال إلى مشروعٍ جديدٍ مطورٍ.


 وحتى يتم استخدام هذا الدليل على أفضلِ وجهٍ، وجب الحرص على المرتكزات الأساسية التالية: 

أولا 

المشاركة الفعالة والقدرة على تحمل المسؤولية من قبل جميع مكوناتِ المجتمعِ المدرسيّ الموسع،على رأسهم:  المتعلمات والمتعلّمون، أطر هيئةِ التدريسِ والإدارة التربويّة، جمعية الأمهاتِ والآباء والأولياء، الشركاءُ المنخرطون ...

ثانيا

 -اعتماد الشفافيّة والتشاورِ في اتّخاذ بعض القرارات، إضافة إلى ضرورة الانخراط في إنجازِ العملياتِ المبرمَجة قصد تحقيق النتائج المرجوة. 

ثالثا

- تطبيق متناغم لمقاربة النوع والإدماج الاجتماعيّ، وأيضا ضرورة تحديدِ المشكلات، وإيجاد الحلول المناسبة لها، إضافة إلى انتقاءِ الأولوياتِ، وتوالِي العملياتِ والأنشطة المعتمدة في المشروع، وتتبع مستوى الإنجاز، وتقويم مدى تحقق الأهداف المحددة مسبقا في إطار التخطيط .

رابعا

 -العمل على تشجيعِ المبادرةِ الجدية والابتكارِ، وكذا تقاسمِ التجاربِ وأهم الممارسات الناجعة والفعالة، إضافة إلى دعمِ جميع مشاريعِ المؤسساتِ.

 





شارك الموضوع مع أصدقائك لتعم الفائدة

        البريد الإلكتروني للاستفسارات

larachediver@gmail.com

 إرضاؤكم أولويتنا حفظكم الله ورعاكم

التعليقات